وزير الزراعة والثروة الحيوانية والبحرية يقوم بزيارة ميدانية لبلدية زلطن ويتفقد عدد من المرافق التابعة للقطاع

قــــام معالي وزير الزراعة والثروة الحيوانية والبحرية بحكومة الوفاق الوطني المهندس/عبد الباسط محمد الغنيمي بزيارة الى بلدية زلطن التقى خلالها السيد/ عميد البلدية والمسؤولين عن القطاع بالبلدية وعدد من الخبراء والمختصين تم خلال الإجتماع استعراض الأنشطة ذات العلاقة بالقطاع الزراعي والمشاكل والصعوبات التى تواجه سير العمل بالقطاع ومحاولة توفير الإحتياجات وفقاً للإمكانيات المتوفرة خاصة فيما يتعلق بالصحة الحيوانية من حيث توفير الأدوية واللقاحات البيطرية لمكافحة الأمراض العابرة للحدود والمشتركة والحد من إنتشارها بالإضافة إلى متطلبات الثروة الحيوانية بالمناطق الرعوية فيما يتعلق بتوفير المياه اللازمة لسقاية الحيوانات خاصة في هذا الفصل الذي يمثل ذروة الإحتياج والعمل على تجهيز وتشغيل الآبار الرعوية بالمنطقة . كما قام السيد/الوزير بلقاء عدد من المزارعين والمربيين خلال زيارته لمعرض المقتـنيات التراثية والصناعات المحلية بالبلدية والتعرف على الصعوبات التي تواجههم وإمكانية المساعدة من قبل القطاع كما قام السيد / الوزير بالإطلاع على نشاط المركز البيطري للصحه الحيوانية ومقر الجمعية الزراعية وشدد على ضرورة النشاط التعاوني وتمكين الجمعيات من القيام بمهامها بإعتبارها حلقة الوصل بين الفلاح والمربي والقطاع . كما أشتملت الزيارة الإطلاع على معصرة الزيتون ومقر مركز الشرطة الزراعية ومحطة التحلية والتي بلغت نسبة الإنجاز بها حوالي (70%) والمستهدف إنتاج (5) مليون لتر من المياه يومياً والذي سيكون الأثر الإيجابي على الاحتياج العام بالمنطقة. وفي إطار الإهتمام بالجانب البيئي والمحافظة على الموارد الطبيعية قام السيد/ الوزير بزيارة بعض المواقع المخصصة لتقديم خدمات المياه والرعاية والجز بالمنطقة الرعوية (موقع الجبيبينة) وموقع (القازولية) وكذلك (ظهرة المحلة ) وأكد على ضرورة الإهتمام بصيانة وتجهيز مثل هذه المواقع والعمل على التحكم في المياه (ذاتية التدفق) للإستفاذة منها ومنع حدوث التغدقات المائية بالمنطقة والتنسيق في ذلك مع قطاع الموارد المائية . كما تمت زيارة الغابة العامة بالمنطقة (غابة شهوب) وتم التطرق إلى أهمية المحافظة عليها وتطويرها بالأساليب العلمية التي تضمن الإستفادة من هذا الموقع وضمان المحافظة عليه وتطويره وضرورة العمل على تنظيف الموقع وأتخاد الإجراءات التي من شأنها صيانة المحيط البيئي . وفي الختام أكد السيد /الوزير على ضرورة تكثيف الجهود والتنسيق بين كافة الجهات التابعة للوزارة للعمل على الأهتمام بالبرامج الزراعية والحيوانية والبحرية بالمنطقة للوصول الى الاهداف التى من شأنها زيادة الإنتاج الزراعي والمحافظة على الموارد الطبيعية .

ألبوم الصور

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق